احمد يوسف الخضمي

احمد يوسف الخضمي


 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 كنز العمال

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد يوسف الخضمي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 274
تاريخ التسجيل : 11/06/2010

مُساهمةموضوع: كنز العمال   الأحد يوليو 04, 2010 2:58 pm

789 -) إن الله تعالى يقول : إن عبدا أصححت له جسمه ووسعت عليه في معيشته تمضي عليه خمسة أعوام لا يفد إلي المحروم.
(ع هب
عن أبي سعيد).
(11790 -) إن الملائكة لتصافح ركا ب الحجاج وتعتنق المشاة.
(ه عن عائشة) (1).
(11791 -) إن الله تعالى ليدخل بالحجة الواحدة ثلاثة نفر الجنة الميت والحاج عنه والمنفذ لذلك.
(عب هب عن جابر).
(11792 -) إن عمار بيوت الله هم أهل الله.
(عبد بن حميد ع طس هق عن أنس).
(11793 -) إن للحاج الراكب بكل خطوة تخطوها راحلته سبعين حسنة وللماشي بكل خطوة يخطوها سبعمائة حسنة.
(طب عن ابن عباس).
(11794 -) إن لابليس مردة من الشيطان يقول لهم : عليكم بالاحج والمجاهدين فأضلوهم عن السبيل.
(طب عن ابن عباس).
(11795 -) هلم إلى جهاد لا شوكة فيه الحج (طب عن الحسين)
__________
1) لا يوجد هذا الحديث في سنن ابن ماجه كما عزاه المصنف ولكن في الفتح الكبير (1 / 368) عزاه (هب) ا ه ص.
(*)

(5/5)


--------------------------------------------------------------------------------

(11796 -) ألا أدلك على جهاد لا شوكة فيه ؟ حج البيت.
(طب عن الشفاء).
(11797 -) جهاد الكبير والضعيف والمرأة الحج والعمرة.
(ن عن أبي هريرة).
(11798 -) خير ما يموت العبد أن يكون قافلا من حج أو مفطرا من رمضان.
(فر عن جابر).
(11799 -) كثرة الحج والعمرة تمنع العيلة.
(المحاملي في أماليه عن أم سلمة).
(11800 -) ما أمعر (1) حاج قط.
(هب عن جابر).
(11801 -) ما ترفع إبل الحاج رجلا ، ولا تضع يدا إلا كتب الله تعالى له بها حسنة أو محا عنه سيئة أو رفعه بها درجة.
(هب عن ابن عمر).
(11082 -) من أحرم بحج أو عمرة من المسجد الاقصى كان كيوم ولدته أمه.
(عب عن أم سلمة).
__________
(1) أمعر : أي ما افتقر ، والمعنى : ما افتقر من يحج ا ه (4 / 342).
النهاية لابن الاثير.
ب.
[ * ]

(5/6)


--------------------------------------------------------------------------------

(11083 -) من أضحى يوما محرما ملبيا حتى غربت الشمس غربت بذنوبه فعاد كما ولدته أمه.
(حم ك عن جابر).
(11084 -) ما أضحى مؤمن ملبيا حتى تغيب الشمس إلا غابت بذنوبه فيعود كيوم ولدته أمه.
(طب هب عن عامر بن ربيعة).
(11085 -) ما أهل مهل قط إلا آبت الشمس بذنوبه.
(هب عن أبي هريرة).
(11806 -) ما أهل مهل قط ولا كبر مكبر قط إلا بشر بالجنة (طس عن أبي هريرة).
(11807 -) مامن مسلم يلبي إلا لبى من عن يمينه وشماله من حجر أو شجر أو مدر حتى تنقطع الارض من هاهنا وهاهنا.
(ت ه ك عن سهل بن سعد) (1)
(11808 -) من حج لله ولم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه.
(حم خ ن ه عن أبي هريرة).
(11809 -) إن عدو الله إبليس لما علم أن الله قد استجاب دعائي وغفر لامتي أخذ التراب فجعل يحثو على رأسه ويدعو بالويل والثبور
__________
1) رواه الترمذي كتاب الحج باب ما جاء في فضل التلبية رقم (828) وهذا الحديث لفظ الترمذي.
الحاكم في المستدرك (1 / 451) ص.
[ * ]

(5/7)


--------------------------------------------------------------------------------

فأضحكني ما رأيت من جزعه.
(حم عن العباس بن مرداس) (1) (11810 -) من قضى نسكه وسلم المسلمون من لسانه ويده غفر له ما تقدم من ذنبه.
(عبد بن حميد عن جابر).
(11811 -) من مات محرما حشر ملبيا.
(خط عن ابن عباس).
(11812 -) الحاج في ضمان الله مقبلا ومدبرا.
(فر عن أبي أمامة).
(11813 -) الحاج والغازي وفد الله عزوجل إن دعوه أجابهم وإن استغفروه غفر لهم.
(ه عن أبي هريرة).
(11814 -) الحاج والمعتمر والغازي في سبيل الله والمجمع (2) في ضمان الله دعاهم فأجابوه وسألوه فأعطاهم.
(الشيرازي في الالقاب عن جابر).
(11815 -) الحجاج والعمار وقد الله دعاهم فأجابوا وسألوه فأعطاهم.
(البزار عن جابر).
(11816 -) الحجاج والعمار وفد الله يعطيهم ما سألوا ويستجيب
__________
1) رواه أحمد في المسند عن العباس بن مرداس بألفاظ مغايرة وفيها تقديم وتأخير راجع المسند (4 / 14).
اه ص.
2) والمجمع : قال الكسائي : يقال : أجمعت الامر وعلى الامر إذا عزمت عليه ، والامر مجمع (3 / 1199) الصحاح للجوهري.
ب.
[ * ]

(5/Cool


--------------------------------------------------------------------------------

لهم ما دعوا ويخلف عليهم ما انفقوا الدرهم ألف ألف درهم.
(هب عن أنس).
(11817 -) الحجاج والعمار وفد الله إن سألوه أعطوا وإن دعوا أجابهم وإن أنفقوا أخلف لهم والذي نفس أبي القاسم بيده ما مكبر مكبر على نشز (1) ولا أهل مهل على شرف (2) من الاشراف إلا أهل ما بين يديه وكبر حتى ينقطع به منقطع التراب.
(هب عن ابن عمر).
(11818 -) حجج تترى وعمر نسقا (3) يدفعن ميتة السوء وعلية الفقر.
(عب عن عامر بن عبد الله بن الزبير) مرسلا (فر عن عائشة).
(11819) حجوا قبل أن لا تحجوا فكأني انظر إلى حبشي اصمع افدع (4) بيده معول يهدمها حجرا حجرا.
(ك هق عن علي).
__________
1) نشز : أي ارتفع على رابية في سفره.
وقد تسكن الشين ، ومنه الحديث " أنه كان إذا أوفى على نشز كبر " اه (5 / 56) النهاية لابن الاثير.
ب.
2) شرف : الشرف : العلو ، والمكان العالي اه (4 / 1379) الصحاح للجوهري.
ب.
3) نسقا : في حديث عمر " ناسقوا بين الحج والعمرة " أي تابعوا اه (5 / 48) الصحاح للجوهري.
ب.
[ * ] 4) اصمع : الاصمع الصغير الاذن من الناس وغيرهم.
النهاية (3 / 35) (*) =

(5/9)


--------------------------------------------------------------------------------

(11820 -) حجوا قبل أن لا تحجوا تقعد أعرابها على أذناب أوديتها فلا يصل إلى الحج أحد.
(ك هق عن أبي هريرة) (1) (11821 -) حجوا فان الحج يغسل الذنوب كما يغسل الماء الدرن (طس عن عبد الله بن جراد).
(11822 -) حجوا تستغنوا وسافروا تصحوا.
(عب عن صفوان ابن سليم) مرسلا.
(11823 -) إذا لقيت الحاج فسلم عليه وصافحه ومره أن يستغفر لك قبل أن يدخل بيته فانه مغفور له (حم عن ابن عمر).
(11824 -) النفقة في الحج كالنفقة في سبيل الله بسبعمائة ضعف (حم والضياء عن بريدة).
__________
= أفدع : الفدع بالتحريك زيغ بين القدم وبين عظم الساق.
النهاية لابن الاثير (3 / 420).
رواه الحاكم في المستدرك (1 / 448).
ورواه البيهقي في السنن الكبرى كتاب الحج باب ما يستحب من تعجيل الحج إذا قدر عليه (4 / 340).
ص.
1) رواه البيهقي في السنن الكبرى كتاب الحج - باب ما يستحب من تعجيل الحج إذا قدر عليه (4 / 341).
وقال الذهبي في المستدرك للحاكم (1 / 449) حصين واه ويحي الحمامي ليس بعمدة ا ه ص.
[ * ]

(5/10)


--------------------------------------------------------------------------------

(11825 -) إذا خرج الحاج من أهله فسار ثلاثة أيام أو ثلاث ليال خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه وكان سائر أيامه درجات ومن
كفن ميتا كساه الله من ثياب الجنة ومن غسل ميتا خرج من ذنوبه ومن حثا عليه التراب في قبره كانت له بكل هباءة أثقل في ميزانه من جبل من الجبال.
(هب عن أبي ذر).
(11826 -) إن الحج والعمرة من سبيل الله وإن عمرة في رمضان تعدل حجة أو تجزئ بحجة.
(ك عن أم معقل) (1) (11827 -) لكن أحسن الجهاد وأجمل حج مبرور.
(خ ن عن عائشة).
(11828 -) ما من محرم يضحى لله يومه يلبي حتى تغيب الشمس إلا غابت بذنوبه فعاد كما ولدته أمه.
(ه عن جابر).
(2)
__________
1) رواه الحاكم في المستدرك (1 / 482) وقال هذا حديث صحيح على شرط مسلم وأقره الذهبي.
ص.
2) رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب الضلال للمحرم رقم (2925) وقال في الزوائد : اسناده ضعيف.
ومعنى يضحى : أي يبرز للشمس لاجل التقرب به إلى الله يقال ضحيت أضحى إذا برز للشمس ومنه قوله تعالى إنك لا تظلما فيها ولا تضحى).
سنن ابن ماجه (2 / 976) اه ص [ * ]

(5/11)


--------------------------------------------------------------------------------

(11829 -) من أتى هذا البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع كما ولدته أمه (م عن أبي هريرة).
(11830 -) من أهل بحجة أو عمرة من المسجد الاقصى إلى المسجد الحرام غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر.
(حم د عن أم سلمة) (1) (11831 -) من أهل بعمرة من بيت المقدس كانت كفارة لما قبلها
من الذنوب.
(ه عن أم سلمة) (2) (11832 -) من حج فلم يرفث ولم يفسق غفر له ما تقدم من ذنبه (ت عن أبي هريرة).
(11833 -) أما خروجك من بيتك تؤم البيت الحرام فان لك بكل وطئة تطؤها راحلتك يكتب الله لك بها حسنة ويمحو عنك بها سيئة ، وأم وقوفك بعرفة فان الله تعالى ينزل إلى السماء الدنيا فيباهي بهم الملائكة فيقول : هؤلاء عبادي جاؤني شعثا غبرا من كل فج عميق يرجون رحمتي ويخافون عذابي ولم يروني فكيف لو رأوني ، فلو كان عليك
__________
1) رواه أبو داود كتاب الحج باب في المواقيت رقم (1725) اه ص.
2) رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب من أهل بعمرة من بيت المقدس رقم (3001 و 3002) وعن أم سلمة.
اه ص.
[ * ]

(5/12)


--------------------------------------------------------------------------------

مثل رمل عالج ومثل أيام الدنيا ومثل قطر السماء ذنوبا غسلها الله عنك ، وأمار رميك الجمار فلك بكل حصاة رميتها تكفير كبيرة من الموبقات وأما نحرك فمدخور لك عند ربك وأما حلقك رأسك فانه مدخور لك بكل شعرة تسقط حسنة فإذا طفت بالبيت خرجت من ذنوبك كما ولدتك أمك.
(هب عن ابن عمر).
الاكمال (11834 -) الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة قالوا : يا رسول الله مابر الحج قال : أطعام الطعام وإفشاء السلام.
(حم عق هب عن جابر).
(11835 -) الحجة المبرورة ليس لها ثواب إلا الجنة والعمرة إلى العمرة تكفر ما بينهما.
(حب عن أبي هريرة).
(11836 -) الحج يكفر ما بينه وبين الحج الذي قبله ، ورمضان يكفر ما بينه وبين رمضان الذي قبله ، والجمعة تكفر ما بينها وبين الجمعة
التي قبلها.
(أبو الشيخ عن أبي أمامة).
(11837 -) من جاء يؤم البيت الحرام فركب بعيرة فما يرفع البعير خفا ولا يضع خفا إلا كتب الله له بها حسنة وحط بها عنه خطيئة ورفع له بها درجة حتى إذا انتهى إلى البيت فطاف وطاف بين الصفا والمروة

(5/13)


--------------------------------------------------------------------------------

ثم خلق أو قصر إلا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه فهلم يستأنف العمل (هب عن أبي هريرة).
(11838 -) لا يرفع الحاج قدما ولا يضع أخرى إلا حط الله عنه بها خطيئة ورفع له درجة وكتب له حسنة.
(الخطيب في المتفق والمفترق عن ابن عمر) وسنده لين.
(11839 -) من خرج حاجا أو معتمرا فله بكل خطو حتى يؤوب إلى رحله ألف ألف حسنة ويمحي عنه ، ألف ألف سيئة ، ويرفع له ألف ألف درجة.
(ابن عساكر عن أبي هريرة وابن عباس).
(11840 -) الحاج في ضمان الله مقبلا ومدبرا فان أصابه في سفره تعب أو نصب غفر الله له بذلك سيئاته وكان له بكل قدم يرفعه ألف ألف درجة في الجنة وبكل قطرة تصيبه من مطر أجر شهيد.
(الديلمي عن أبي أمامة).
(11841 -) الحاج يشفع في أربعمائة من أهل بيته ويخرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه.
(البزار عن أبي موسى).
(11842 -) حجج تترى وعمر نسقا ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكير خبث الحديد.
(الديلمي عن عائشة).

(5/14)


--------------------------------------------------------------------------------

(1843 -) الحجاج والعمار وفد الله إن دعوه أجابهم ، وإن استغفروه غفر لهم.
(ه هق وضعفه عن أبي هريرة) (1) (11844 -) وفد الله ثلاثة : الحاج والمعتمر والغازي دعاه فأجابوه وسألوه فأعطاهم.
(ابن زنجويه عن ابن عمر).
(11845 -) جهاد الكبير والصغير والضعيف والمرأة : الحج والعمرة.
(ن ق عن أبي هريرة).
(11846 -) من حج واعتمر فمات من سنته دخل الجنة ، ومن صام رمضان ثم مات دخل الجنة ، ومن غزا فمات من سنتة دخل الجنة.
(الديلمي عن أبي سعيد).
(11847 -) من خرج حاجا أو معتمرا أو غازيا ثم مات في طريقه كتب الله له أجر الغازي والحاج والمعتمر إلى يوم القيامة.
(هب عن أبي هريرة).
(11848 -) من مات في هذا الوجه حاجا أو معتمرا لم يعرض ولم يحاسب وقيل له : أدخل الجنة.
(ع عق عد حل هب خط عن عائشة).
__________
1) رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب فضل دعاء الحاج رقم (2892) قال في الزوائد في اسناده : صالح بن عبد الله قال البخاري فيه : منكر الحديث.
اه ص.
[ * ]

(5/15)


--------------------------------------------------------------------------------

(11849 -) من مات في طريق مكة لم يعرضه الله يوم القيامة ولم يحاسبه.
(هب عن عائشة) (عد عن جابر).
(11850 -) من مات في طريق مكة في البداءة أو في الرجعة وهو يريد الحج أو العمرة لم يعرض له ولم يحاسب ودخل الجنة.
(ابن منده
في أخبار اصبهان عن ابن عمر).
(11851 -) تعجلوا الخروج إلى مكة فان أحدكم لا يدري ما يعرض له من مرض أو حاجة.
(الديلمي عن ابن عباس).
(11852 -) أوحى الله تعالى إلى آدم فقال : يا آدم حج هذا البيت قبل أن يحدث عليك حدث قال : وما يحدث علي يا رب ؟ قال : ما لا تدري وهو الموت قال : وما الموت ؟ قال : سوف تذوقه.
(الديلمي عن أنس).
(11853 -) من لم يمنعه من الحج حاجة ظاهرة أو سلطان جائر أو مرض حابس فمات ولم يحج فليمت إن شاء يهوديا وإن شاء نصرانيا.
(الدارمي هب عن أبي أمامة).
(11854 -) إن لابليس مردة من الشياطين يقول لهم : عليكم بالحاج والمجاهدين فأضلوهم عن السبيل.
(طب عن ابن عباس) وضعف.

(5/16)


--------------------------------------------------------------------------------

(11855 -) لا تدع الحج ولو على ناب خمصا (1) تسوي عشرة دراهم.
(طب عن ابن عمر).
(11856 -) إن الله تعالى يقول : إن عبدا أصححت له جسمه وأوسعت عليه من الرزق فأتى عليه خمس حجج لا يأتي إلي فيهن لمحروم.
(ع عن خباب).
(11857 -) إن الله عزوجل يقول : إن عبدا أصححت له جسمه ووسعت عليه في معيشته تمضي عليه خمسة أعوام لا يفد إلي لمحروم (ع والسراج في حب ص عن أبي سعيد).
(11858 -) قال الله تعالى : إن عبدا أصححت له جسمه ووسعت
عليه في رزقه لم يفد إلي في كل خمسة أعوام لمحروم.
(عد عق وابن عساكر عن أبي هريرة).
(11859 -) من حج وعليه دين قضى الله عنه.
(أبو نعيم عن أنس)
__________
1) ناب : والناب المسنة من النوق ، والجمع النيب.
اه (1 / 230) الصحاح للجوهري.
ب.
2) خمصا : ويقال : رجل خمصان وخميص إذا كان ضامر البطن وجمع الخميص خماص.
النهاية في غريب الحديث (2 / 80).
اه ص (*)

(5/17)


--------------------------------------------------------------------------------

(11860 -) ما من محرم يضحى للشمس حتى تغرب إلا غربت بذنوبه حتى يصير كيوم ولدته أمه.
(ابن زنجويه عن جابر).
مر برقم (11828) وعزوه.
(11861 -) لا يركبن البحر إلا حاج أو معتمر أو غاز في سبيل الله فان تحت البحر نارا وتحت النار بحرا ولا يشتري من ذي ضغطة (1) سلطان شيطا.
(ق عن ابن عمر) (2) (11862 -) قال داود عليه السلام : إلهي ما حق عبادك عليك إذا هم زاروك فان لكل زائر على المزور حقا ؟ قال : يا داود فان لهم علي أن أعافيهم في دنياهم وأغفر لهم إذا لقيتهم.
(طب وابن عساكر عن أبي ذر).
وسنده ضعيف.
(11863 -) ما حجوا حتى أذن لهم وما أذن لهم حتى غفر لهم.
(الديلمي عن علي).
(11864 -) ما راح مسلم روحة في سبيل الله عزوجل مجاهدا أو
__________
1) ضغطة : ومنه الحديث لا يشترين أحدكم مال امرئ في ضغطة من
سلطان أي قهر اه النهاية (3 / 90).
ب.
2) رواه البيهقي في السنن الكبرى كتاب الحج - باب ركوب البحر لحج أو عمر أو غزو (4 / 334) وفي سند الحديث : بشير وقال البخاري : بشير بن مسلم لم يصح حديثه.
ا ه ص.
[ * ]

(5/18)


--------------------------------------------------------------------------------

حاجا يهلل أو يلبي إلا غربت الشمس بذنوبه وخرج منها.
(الخطيب والديلمي عن سهل بن سعد).
(11865 -) ما كبر الحاج من تكبيرة ولا هلل من تهليلة إلا بشر بها تبشرة.
(كبر عن ابن عمر).
(11866 -) ما كبر مكبر في بر ولا بحر إلا ملا تكبيره مابين السماء والارض.
(أبو الشيخ عن أبي الدرداء).
(11867 -) والذي نفس أبي القاسم بيده ما هلل مهلل ولا كبر مكبر على شرف من الارض إلا أهل مابين يديه وكبر ما بين يديه بتكبيره وتهليلة حتى ينقطع التراب.
(أبو الشيخ عن ابن عمر).

(5/19)


--------------------------------------------------------------------------------

* * الفصل الثاني * * في الوعيد على تارك الحج (11868 -) من كان له مال تبلغه حج بيت ربه ، أو تحب عليه فيه الزكاة فلم يفعل سأل الرجعة عند الموت.
(ت عن ابن عباس) 1) (11869 -) من ملك زادا وراحلة تبلغة إلى بيت الله تعالى ولم يحج ، فلا عليه أن يموت يهوديا أو نصرانيا.
(ت عن علي) (2) (11870 -) لو قلت : نعم لو جبت ولو وجبت لم تقوموا بها ، ولو لم تقوا بها عذبتم.
(عن أنس) (3)
__________
1) رواه الترمذي كتاب تفسير القرآن ومن سورة المنافقين رقم (3316) الحديث موقوف على ابن عباس وقال الحافظ ابن كثير : رواية الضحاك عن ابن عباس فيها انقطاع.
تحفة الاحوذي (9 / 220) اه ص.
2) رواه الترمذي كتاب الحج - باب ما جاء في التغليظ في ترك الحج رقم (812) هذا حديث غريب وفي اسناده مقال.
ص.
3) رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب فرض الحج رقم (2885).
وقال في الزوائد : هذا اسناده صحيح.
ورواه الترمذي في كتاب الحج باب ما جاءكم فرض الحج رقم (814) وقال : حديث حسن غريب.
ص.
[ * ]

(5/20)


--------------------------------------------------------------------------------

الاكمال (11871 -) إن الله عزوجل كتب عليكم الحج قال رجل : أفي كل عام ؟ قال : ويحك ماذا يومنك أن أقول : نعم ، والله لو قلت : نعم لوجبت ، ولو وجب لتركتم ، ولو تركتم لكفرتم ، ألا إنه إنما هلك من كان قبلكم أئمة الحرج والله لو أني حللت لكم جميع ما في الارض من شئ وحرمت عليكم مثل خف بعير لوقعتم فيه.
(ابن جرير طب وابن مردوية عن أبي أمامة).
(11872 -) أيها الناس إن الله قد أفترض عليكم الحج فقال رجل : كل عام ، قال : لو قلت : نعم ، ولو جبت لما قمتم ، ذروني ما تركتكم ، فانما هلك الذين من قبلكم بكثرة سؤالهم ، واختلافهم على أنبيائهم ، فإذا نهيتكم عن شئ فاجتنبوه ، وإذا أمرتكم بشئ فأتوا منه ما استطعتم.
(حب عن أبي هريرة).
(11873 -) يا أيها الناس ، كتب عليكم الحج فقيل : أفي كل عام يا رسول الله ؟ قال : لو قلتها لوجبت ، ولو وجبت ، لم تعملوها ، ولم تستطيعوا أن تعملوا بها الحج مرة ، فمن زاد فهو تطوع.
(حم ك ق عن ابن عباس).

(5/21)


--------------------------------------------------------------------------------

(11874 -) يا أيها الناس ، قد فرض عليكم الحج فحجوا ، قيل : كل عام ؟ قال : لو قلت نعم لوجبت ولما استطعتم.
(حم عن أبي هريرة).
(11875 -) بل مرة واحدة ، فمن زاد فهو تطوع.
(د ه ك عن ابن عباس) أن الاقرع بن حابس سأل النبي صلى الله عليه وسلم الحج في كل سنة ، أو مرة واحدة قال فذكره.
(11876 -) الحج والعمرة فريضتان واجبتان.
(ق عن جابر).
(11877 -) من ملك زادا وراحلة تبلغه إلى بيت الله ولم يحج ، فلا عليه أن يموت يهوديا أو نصرانيا ، وذلك أن الله تعالى يقول في كتابه : (ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا ومن كفر فان الله غني عن العالمين).
(ت وضعفه ابن جرير هب عن علي).
مر برقم (11869) وعزوه.
(11878 -) إن الحج والعمرة فريضتان لا يضرك بأيهما بدأت.
(ك عن زيد بن ثابت) وصحح وقفه.
(11879 -) الحج مكتوب والعمرة تطوع.
(ابن أبي داود عن أبي صالح ماهان مرسلا).

(5/22)


--------------------------------------------------------------------------------

* * الفصل الثالث * *
في آداب الحج ومحظوراته (11880 -) الحج قبل التزويج.
(فر عن أبي هريرة).
(11881 -) بر الحج إطعام الطعام ، وطيب الكلام.
(ك عن جابر).
(11882 -) تعلموا مناسككم فانها من دينكم.
(ابن عساكر عن أبي سعيد).
(11883 -) أفضل الحج العج والثج (1) (ن عن أبي عمر) (ه ك هق عن أبي بكر) (ع عن ابن مسعود).
(11884 -) أتاني جبريل فقال : يا محمد ، كن عجاجا ثجاجا.
(حم والضياء عن السائب بن خلاد).
(11885 -) أتاني جبريل فقال : يا محمد كن عجاجا بالتلبية ثجاجا بنحر البدن.
(القاضي عبد الجبار في أمالية عن ابن عمر).
__________
(1) العج والثج : العج : رفع الصوت بالتلبية ، وقد عج يعج عجا فهو عاج وعجاج ا ه (3 / 184) النهاية لابن الاثير.
والثج : سيلان دماء الهدى والاضاحي ، يقال : ثجه يثجه ثجا ا ه (1 / 207) النهاية لابن الاثير.
ب.
[ * ]

(5/23)


--------------------------------------------------------------------------------

(11886 -) من أراد الحج فليتعجل (حم د (1) ك هق عن ابن عباس).
(11887 -) من أراد الحج فليتعجل ، فانه قد يمرض المريض ، وتضل الضالة وتعرض الحاجة.
) حم ه عن الفضل) (2) (11888 -) تعجلوا إلى الحج ، فان أحدكم لا يدري ما يعرض له.
(حم عن ابن عباس).
(11889 -) تعجلوا الخروج إلى مكة ، فان أحدكم لا يدري ما يعرض له من مرض أو حاجة.
(حل هق عن ابن عباس).
(11890 -) إذا قضى أحدكم حجه فليعجل الرجوع إلى أهله فانه أعظم لاجره.
(ك هق عن عائشة).
(11891 -) إذا حج رجل بمال من غير حله فقال : لبيك اللهم لبيك ، قال الله : لا لبيك ولا سعديك هذا مردود عليك.
(عد فر عن ابن عمر).
__________
1) رواه أبو داود كتاب الحج باب رقم 6 رقم الحديث (1716) عن ابن عباس وقال المنذري فيه : مهران أبو صفوان.
عون المعبود شرح سنن أبي داود (4 / 157).
ص 2) رواه أحمد في المسند عن الفضل بن عباس (1 / 214).
ورواه ابن ماجه كتاب المناسك باب الخروج إلى الحج رقم (2883).
وقال في الزوائد في اسناده : اسماعيل أبو خليفة وقال النسائي ضعيف ص.
[ * ]

(5/24)


--------------------------------------------------------------------------------

(11892 -) الحاج الشعث التفل (1) (ت عن ابن عمر) (2) (11893 -) الحاج الراكب له بكل خف يضعه بعيره حسنة ، والماشي له بكل خطوة يخطوها سبعون حسنة من حسنات الحرم.
(فر عن ابن عباس).
الاكمال (11894 -) من حج من مكة ماشيا حتى يرجع إلى مكة كتب الله تعالى له بكل خطوة سبعمائة حسنة من حسنات الحرم قيل : وما حسنات
الحرم قال : كل حسنة مائة ألف حسنة.
(قط في الافراد طب ك وتعقب هب ق وضعفه عن ابن عباس).
__________
1) الشعث التفل : الشعث بمعنى متفرق الشعر ، ومنه حديث الدعاء أسألك رحمة تلم بها شعثي أي تجمع بها ما تفرق من أمري ، ومنه حديث أنه يغتسل وهو محرم ، وقال : إن الماء لا يزيده إلا شعثا أي تفرقا فلا يكون متلبدا.
اه (2 / 478) النهاية لابن الاثير.
والتفل : الذي قد ترك استعمال الطيب.
من التفل وهي الريح الكريهة.
اه (1 / 191) النهاية لابن الاثير.
ب.
2) رواه الترمذي كتاب التفسير تفسير سورة آل عمران رقم (2998) وقال الترمذي : هذا حديث لا نعرفه من حديث ابن عمر إلا من حديث ابراهيم بن يزيد الخوزي المكي وقد تكلم بعض أهل الحديث في إبراهيم بن يزيد من قبل حفظه اه ص.
[ * ]

(5/25)


--------------------------------------------------------------------------------

(11895 -) للماشي أجر سبعين حجة ولمن يركب أجر حجة.
(الديلمي عن أبي هريرة).
(11896 -) الشعث التفل.
(الشافعي ت ق عن ابن عمر) أن رجلا قال : يا رسول الله من الحاج ؟ قال : فذكره.
(11897 -) تعلموا مناسككم فانها من دينكم.
(طس ولديلمي وابن عساكر عن أبي سعيد).
المحظورات (11898 -) إن الله تعالى جعل هذا السفر نسكا ، وسيجعله الظالمون نكالا.
(ابن عساكر عن عمر بن عبد العزيز) بلاغا.
(11899 -) الرفث : الاعرابة (1) والتعرض للنساء بالجماع ، والفسوق : المعاصي كلها ، والجدال : جدال الرجل صاحبه.
(طب عن ابن عباس).
__________
1) الرفث : قال الازهري : الرفث كلمة جامعة لكل ما يريده الرجل من المرأة النهاية (2 / 241).
الاعرابة : من الاعراب : وهو الافحاش في القول والرفث.
النهاية (3 / 201) اه.
ص.
[ * ]

(5/26)


--------------------------------------------------------------------------------

الاكمال (11900 -) من حج بمال حرام فقال : لبيك اللهم لبيك ، قال الله عزوجل : لا لبيك ولا سعديك وحجك مردود عليك.
(الشيرازي في الالقاب وأبو مطيع في أماليه عن عمر).
(11901 -) من حج من مال حلال ، أو من تجارة ، أو من ميراث لم يخرج عن عرفة حتى تغفر ذنوبه ، وإذا حج من مال حرام فلبى ، قال الرب : لا لبيك ولا سعديك ثم يلف ويضرب بها وجهه.
(الديلمي عن أنس).

(5/27)


--------------------------------------------------------------------------------

* * الباب الثاني * * في مناسك الحج على الترتيب وفيه ثلاثة فصول الفصل الاول (في المواقيت)
(11902 -) مهل أهل المدينة من ذي الحليفة والطريق الآخر من جحفة ومهل أهل العراق من ذاب عرق ، ومهل أهل نجد من قرن ومهل أهل اليمن من يلملم.
(م ه عن جابر) (1) (11903 -) يهل أهل المدينة من ذي الحليفة ، ويهل أهل الشام من الجحفة ، ويهل أهل نجد من قرن ، ويهل أهل اليمن من يلملم.
(حم ق ت ن ه عن ابن عمر).
__________
1) رواه مسلم في صحيحه كتاب الحج باب مواقيت الحج والعمرة رقم (14) ورواه ابن ماجه كتاب المناسك باب مواقيت أهل الآفاق رقم (2915) ضعيف.
اه ص.
[ * ]

(5/28)


--------------------------------------------------------------------------------

(11904 -) يا عبد الرحمن اذهب بأختك فاعمرها من التنعيم.
(ق عن عائشة).
(11905 -) يا عبد الرحمن اردف أختك عائشة فاعمرها من التنعيم ، فإذا هبطت بها من الاكمة فمرها فلتحرم فانها عمرة متقبلة.
(حم د ك عن عبد الرحمن بن أبي بكر) (1)
__________
1) البخاري في صحيحه كتاب الحج باب العمرة (3 / 4).
ومسلم في صحيحه كتاب الحج باب بيان وجوه الاحرام رقم (1212).
والترمذي كتاب الحج - باب ما جاء في العمرة من التنعيم رقم (934) وقال حديث حسن صحيح.
ورواه أبو داود كتاب الحج - باب المهلة بالعمرة تحيض فيدركها الحج رقم (1979) والحديث رواه : ورواه أحمد في مسنده (1 / 197) وأخرجه الحاكم في المستدرك (1 / 480) وقال هذا حديث صحيح على شرط الشيخين اه ص.
[ * ]

(5/29)


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الثاني في الاحرام والتلبية وما يتعلق بهما وفيه فرعان الفرع الاول في الاحرام والتلبية (11906 -) لا تجاوزوا الميقات إلا باحرام.
(طب عن ابن عباس).
(11907 -) إن من تمام الحج أن تحرم من دويرة أهلك.
(عد هق عن أبي هريرة).
(11908 -) لبيك اللهم لبيك ، لبيك لا شريك لك لبيك ، إن الحمد والنعمة لك والملك ، لا شريك لك.
(حم ن 4 عن ابن عمر) (حم خ عن عائشة) (م د ه عن جابر) (ن عن ابن مسعود) (حم عن ابن عباس) (ع عن أنس) (طب عن عمرو بن معد يكرب).
(11909 -) لبيك إله الخلق لبيك.
(حم ن ه ك عن أبي هريرة).
(11910 -) لبيك اللهم لبيك إنما الخير خير الآخرة.
(ك هق عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما).

(5/30)


--------------------------------------------------------------------------------

(11911 -) أتاني جبريل فقال لي : إن الله يأمرك أن تأمر أصحابك أن يرفعوا أصواتهم بالتلبية فانها من شعار الحج.
(حم ه ك حب عن زيد بن خالد).
(11912 -) أتاني جبريل فأمرني أن آمر أصحابي ومن معي أن يرفعوا أصواتهم بالتلبية (حم عد حب ك عن خلاد بن السائب بن خلاد) (1) (11913 -) أمرني جبريل برفع الصوت في الاهلال ، فانه من شعار الحج.
(حم هق عن أبي هريرة).
الاكمال (11914 -) يستمتع أحدكم بحله ما استطاع ، فانه لا يدري ما يعرض في إحرامه.
(هق وضعفه عن أبي أيوب).
(11915 -) يستمتع المرء بأهله وثيابه حتى يأتي المواقيت.
(الشافعي ق عن عطاء مرسلا).
__________
1) خلاد بن السائب بن خلاد بن سويد الانصاري الخزرجي وقال ابن حبان : له صحبة ، ثم اعاده في التابعين وقال ابن عبد البر : مختلف في صحبته مدني تهذيب التهذيب (3 / 172).
والحديث رواه الحاكم في المستدرك (1 / 450) وقال : صحيح.
ص.
[ * ]

(5/31)


--------------------------------------------------------------------------------

(11916 -) إذا أحرم أحدكم فليؤمن على دعائه إذا قال : اللهم اغفر لي فليقل آمين ، ولا يلعن بهيمة ولا إنسانا ، فان دعاءه مستجاب ، ومن عم بدعائه المؤمنين والمؤمنات استجيب له.
(الديلمي عن ابن عباس).
(11917 -) اللهم اجعلها حجة متقبلة لا رياء ولا سمعة.
(عق عن ابن عباس).
(11918 -) أتاني جبريل فقال : ارفع صوتك بالاهلال ، فانه من شعار الحج.
(ابن سعد طب خلاد بن السائب عن زيد بن خالد الجهني) أن جبريل أتاني فأمرني أن أعلن بالتلبية.
(حم ه ن عن ابن عباس).
(11919 -) لبيك إله الخلق لبيك.
(حم ن ه ك حل ق عن أبي هريرة).
(11920 -) حجة المرء حجته وحجته عجته ، ومن وحد الله في حجته وجبت له الجنة.
(الديلمي عن أنس).
(11921 -) لبيك حقا حقا تعبدا ورقا.
(الديلمي عن أنس).
(11922 -) من أصبح يلبي غابت الشمس بذنوبه.
(ك في تاريخه عن جابر).
(11923 -) ما أضحي مؤمن يلبي حتى تغرب الشمس إلا غابت حتى يعود كيوم ولدته أمه.
(ق عن عامر بن ربيعة).

(5/32)


--------------------------------------------------------------------------------

الفرع الثاني فيما يحل للمحرم ويحرم عليه اللباس (11924 -) لا تلبسوا القميص ولا العمائم ولا السراويلات ولا البرانس ولا الخفاف إلا أحد لا يجد النعلين فليلبس الخفين وليقطعهما أسفل من الكعبين ولا تلبسوا من الثياب شيئا مسه زعفران أو ورس ولا تنتقب المرأة المحرمة ولا تلبس القفازين.
(خ ت ن عن ابن عمر).
(11925 -) لا يلبس المحرم القميص ولا العمامة ، ولا السراويل ، والا البرنس ولا ثوبا مسه ورس ولا زعفران ولا الخفين إلا أن لا يجد نعلين فليلبس الخفين وليقطعهما حتى يكونا أسفل من الكعبين.
(حم ق د ت ه عن ابن عمر).
(11926 -) من لم يجد نعلين فليلبس خفين.
ومن لم يجد إزارا فليلبس سراويل المحرم.
(حم عن جابر) (حم م ق ن ه عن ابن عباس).
(11927 -) من لم يجد نعلين فليلبس خفين ، وليقطعهما أسفل من الكعبين.
(خ عن ابن عمر).

(5/33)


--------------------------------------------------------------------------------

(11928 -) السراويل لمن لا يجد الازار ، والحف لمن لا يجد النعلين.
(د عن ابن عباس).
(1) (11929 -) المحرم إذا لم يجد الازار فليلبس السراويل ، وإذا لم يجد نعلين فليلبس الخفين.
(د عن ابن عباس) (2) (11930 -) المحرم إذ لم يجد النعلين لبس الخفين ، وليقطعهما حتى يكونا أسفل من الكعبين.
(ق عن ابن عمر).
(11931) إذا لم يجد المحرم إزارا فليلبس السراويل ، وإذا لم يجد النعلين فليلبس الخفين.
(حم ش عن ابن عباس).
(11932) البس الازار والرداء والنعلين ، فان لم يكن إزار فسراويل ، فان لم يكن نعلان فخفان ولا يلبس البرنس ولا ثوب مسه الورس والزعفران.
(كر عن ابن عمر) أن رجلا سأل النبي عليه السلام ما نلبس إذا أحرمنا ؟ قال : فذكره.
__________
1) رواه أبو داود في كتاب الحج - باب ما يلبس المحر رقم (1812).
اه.
ص 2) هذا الحديث لفظ الترمذي عن ابن عباس كتاب الحج - باب ما جاء في السراويل رقم (834) ولكن لفظ أبو داود من سننه كتاب الحج باب ما يلبس المحرم - المحرمة - رقم (1809) اه ص.
[ * ]

(5/34)


--------------------------------------------------------------------------------

(11933 -) حرم الرجل في وجهه ورأسه وحرم المرأة في وجهها.
(ك في تاريخة عن ابن عمر).
(11934 -) انزع عنك الجبة واغسل عنك الصفرة وما كنت صانعا في حجك فاصنعه في عمرتك.
(عن صفوان بن أمية) (1) ما يباح للمحرم فعله الاكمال (11935 -) الحية والعقرب والفويسقة ، ويرمى الغراب ولا يقتله والكلب العقور والحدأة والسبع العادي.
(د (2) عن أبي سعيد) أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل عما يقتل المحرم قال : فذكره.
__________
1) صفوان بن أمية بن خلف بن وهب بن حذافة الجمحي القرشي أبو وهب من مسلمة الفتح وكان من المؤلفة قلوبهم ، قال الهيثم : توفي سنة 41 ه.
خلاصة الكمال للخزرجي (1 / 469).
ولم يذكر في المنتخب عزو الحديث ولا في أصل المطبوع ولكن الحديث رواه البخاري في صحيحة كتاب الحج باب غسل الخلوق ثلاث مرات من الثياب (2 / 167).
ورواه مسلم في صحيحة كتاب الحج باب ما يباح للمحرم بحج (10) ص.
2) رواه أبو داود في السنن كتاب الحج - باب ما يقتل المحرم من الدواب رقم (1831) اه ص.
[ * ]

(5/35)


--------------------------------------------------------------------------------

(11936 -) يقتل المحرم الغراب والحدأة والعقرب والكلب العقور والفأرة.
(طب عن ابن عباس وابن عمر معا).
(11937 -) يقتل المحرم الحدأة والعقرب والغرلب والكلب العقور والفأرة ، كل هؤلاء فواسق.
(الخطيب عن ابن عباس).
(11938 -) يقتل المحرم الافعى والعقرب والحدأة والكلب العقور
والفويسقة.
(حم ق عن أبي سعيد).
(11939 -) يقتل المحر الحية والعقرب والفويسقة والكلب العقور والحدأة والسبع العادي ، ويرمي الغراب ولا يقتله.
(حم ق عن أبي سعيد).
(11940 -) يقتل المحرم الحية والعقرب والسبع العادي والكلب العقور والفأرة الفويسقة.
(ه عن أبي سعيد).
(11941 -) يقتل المحرم الحية والذئب.
(ق عن سعيد بن المسيب) مرسلا.
(11942 -) خمس من الدواب كلهن فواسق يقتلن في الحرم ، الغراب الحدأة والعقرب والفأرة والكلب العقور.
(حم خ م ت ن عن عائشة).

(5/36)


--------------------------------------------------------------------------------

(11943 -) خمس من الدواب ليس على المحرم في قتلهن جناح ، الغراب والحدأة والفأرة والعقرب والكلب العقور.
مالك ط حم خ م ك ن ه عن ابن عمر) (خ ن عن ابن عمر عن حفصة).
(11944 -) خمس فواسق يقتلن في الحل والحرم : العقرب والحدأة والغراب الابقع والفأرة والكلب العقور.
(حب عن عائشة).
(11945 -) خمس قتلهن حلال في الحرم : الحية والعقرب والحدأة والفأرة والكلب العقور.
(د ق عن أبي هريرة).
(11946 -) خمس كلهن فاسقة يقتلهن المحرم ويقتلن في الحرام : الفأرة والعقرب والحية والكلب العقور والغراب.
(حم عن ابن عباس).
الاصطياد
(11947 -) لحم صيد البر لكم حلال ، وأنتم حرم ما لم تصيدوه أو يصاد لكم.
(ك هق عن جابر).
(11948 -) صيد البر لكم حلال ما لم تصيدوه أو يصاد لكم.
(حم د ت حب ك عن جابر).
(11949 -) لحم الصيد حلال لكم ما لم تصيدوه أو يصد لكم وأنتم حرم (ط ب عن أبي موسى).

(5/37)


--------------------------------------------------------------------------------

(11950 -) الضبع صيد وفيه كبش مسن.
(قط هق عن ابن عباس).
(11951 -) الضبع صيد فكلها ، وفيها كبش مسن إذا أصابها المحرم.
(هق عن جابر).
(11952 -) في الضبع كبش.
(ه عن جابر).
(11953 -) في الضبع كبش ، وفي الظبي شاة ، وفي الارنب عناق وفي اليربوع جفرة (1) (عد هق عن جابر) (عد هق عن عمر).
(11954 -) في بيضة نعام صيام يوم ، أو إطعام مسكين.
(هق عن أبي هريرة).
(11955 -) في بيض النعام يصيبه المحرم ثمنه.
(ه عن أبي هريرة).
__________
1) عناق : هي الانثى من أولاد المعز ما لم يتم له سنة.
اه (3 / 311) النهاية لابن الاثير.
جفرة : وأصلة في أولاد المغز إذا بلغ أربعة أشهر وفصل عن أمه وأخذ في الرعي قيل له : جفر والانثى جفرة اه (1 / 277) ب.
[ * ]

(5/38)


--------------------------------------------------------------------------------

ما يباح للمحرم فعله من منهج العمال (11956 -) يقتل المحرم السبع العادي والكلب العقور والفأرة والعقرب والحدأة والغراب.
(ت ه عن أبي سعيد).
(11957 -) خمس من الدواب ليس على المحرم في قتلهن جناح ، الغراب والحدأة والفأرة والعقرب والكلب العقور.
(مالك حم ق د ن ه عن ابن عمر).
(11958 -) خمس كلهن فاسقة يقتلهن المحرم ويقتلن في الحل والحرم ، الفأرة والعقرب والحية والكلب العقور والغراب.
(حم عن ابن عباس).
(11959 -) خمس من الدواب كلهن فاسق يقتلن في الحرم : الغراب والحدأة والعقر ب والفأرة والكلب العقور (ت ق عن عائشة).
(11960 -) خمس فواسق في الحل والحرم : الحية والغراب الابقع والفأرة والكلب العقور والحرباء.
(م ن ه عن عائشة) (1)
__________
1) رواه مسلم في صحيحه كتاب الحج باب ما يندب للمحرم..رقم (1198) و (66 و 67).
(*) =

(5/39)


--------------------------------------------------------------------------------

(11961 -) خمس قتلهن حلال في الحرم ، الحية والعقرب والحدأة والفأرة والكلب العقور.
(د عن أبي هريرة).
(11962 -) لعلك آذاك هو ام رأسك ، احلق رأسك ، وصم ثلاثة أيام ، أو أطعم ستة مساكين ، أو انسك شاة.
(ق د عن كعب بن عجرة).
(11963 -) إذا اشتكى أحدكم عينيه وهو محرم ضمدها بالبصر.
(م عن عثمان).
(11964 -) لا ينكح المحرم ولا ينكح ولا يخطب.
(م د ت ه عن عثمان).
(11965 -) اغسلوا المحرفي ثوبيه الذي أحرم فيهما ، واغسلوه بماء وسدر ، وكفنوه في ثوبيه ولا تمسوه بطيب ، ولا تخمروا رأسه فانه يبعث يوم القيامة محرما.
(ن عن ابن عباس).
(11966 -) اغسلوه بماء وسدر وكفنوه في ثوبين ولا تمسوه طيبا ولا تخمروا رأسه ولا تحنطوه فان الله تعالى يبعثه يوم القيامة ملبيا.
(حم ق عن ابن عباس).
__________
= رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب ما يقتل المحرم رقم (3078).
والغراب الابقع : هو الذي في ظهره أو بطنه بياض اه ص.
[ * ]

(5/40)


--------------------------------------------------------------------------------

الاكمال (11967 -) احلق وأطعم فرقا (1) بين ستة مساكين ، أو صم ثلاثة ، أو انسك نسيكة.
(ت حسن صحيح عن كعب بن عجرة).
(11968 -) قد آذاك هو ام رأسك ، احلق ثم اذبح شاة نسكا ، أو صم ثلاثة أيام أو أطعم ثلاثة آصع (2) من تمر على ستة مساكين.
(حب عن كعب بن عجرة).
(11969 -) لعلك آذاك هو ام رأسك ، احلق رأسك واهد بقرة أشعرها أو قلدها.
(طب عن ابن عمر).
(11970 -) الضبع صيد فإذا أصابة المحرم ففيه جزاء كبش مسن
وتوكل.
(ابن خزيمة والطحاوي قط ك وابن مردوية ق عن جابر).
(11971 -) في الضبع كبش وفي الظبي شاة وفي اليربوع جفرة.
__________
1) فرقا : الفرق بالتحريك : مكيال يسع ستة عشر رطلا وهي اثنا عشر مدا ، أو ثلاثة آصع عند أهل الحجاز.
(3 / 437) النهاية لابن الاثير.
ب.
2) آصع : جمع صاع وهو مكيال يسع أربعة أمداد اه (3 / 60) النهاية لابن الاثير.
ب (*)

(5/41)


--------------------------------------------------------------------------------

(ق عن جابر) (عد ق عن عمر) (ق عن عمر) موقوفا وقال : هو الصحيح.
(11972 -) قد قال علي : ما سمعت ولكن هلم إلى الرخصة ، عليك بكل بيضة ، صوم يوم أو إطعام مسكين.
(حم ق عن رجل من الانصار) أن رجلا أوطى بعيره أدحى (1) نعام فكسر بيضها فقال علي : عليك بكل بيضة جنين ناقة ، فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : فذكره.
__________
1) أدحى : الاداحي جمع الادحى : وهو الموضع الذي تبيض فية النعامة وتفرخ اه النهاية (2 / 106).
ص.
[ * ]

(5/42)


--------------------------------------------------------------------------------

* * الفصل الثالث * * في القران والتمتع (11973 -) أتاني الليل آت من ربي ، فقال : صل في هذا الوادي المبارك يعني العقيق وقل عمرة في حجة.
(حم خ د ه عن عمر).
(11974 -) أتاني جبريل في ثلاث بقين من ذي القعدة ، فقال : دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة.
(طب عن ابن عباس).
(11975 -) دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة.
(د عن جابر) (د ت عن ابن عباس).
(11976 -) يا آل محمد ، من حج منكم فليهل بعمرة في حجة.
(حب عن أم سلمة).
(11977 -) من أحرم بالحج والعمرة ، أجزأه طواف واحد ، وسعي واحد عنهما ولم يحل حتى يقضي حجه ويحل منها جميعا.
(ت ه عن ابن عمر) (1)
__________
1) رواه الترمذي كتاب الحج باب ما جاء أن القارن لطواف رقم (948) وقال : حسن صحيح غريب.
ورواه ابن ماجه كتاب المناسك باب طواف القارن رقم (2975) ص.
[ * ]

(5/43)


--------------------------------------------------------------------------------

(11978 -) من قرن بين حجه وعمرته ، أجزأه لهما طواف واحد (حم عن ابن عمر).
(11979 -) نهى أن يقرن بين الحج والعمرة.
(د عن معاوية).
الاكمال (11980 -) أهلوا يا أمة محمد بحج وعمرة.
(طب عن أم سلمة).
(11981 -) من حج منكم فليهل بهما جميعا بحجة وعمرة.
(طب عن أم سلمة).
(11982 -) من جمع بين الحج والعمرة ظاف لهما طوافا واحدا ، وسعى لهما سعيا واحدا ، ولم يحل حتى يحل منهما جميعا.
(ق عن ابن عمر).
(11983 -) دخلت العمرة في الحج ، والعمرة إلى يوم القيامة لا صرورة (1) ثجوا الابل ثجا ، وعجوا التكبير عجا.
(البغوي عن ابن أخ لجبير بن مطعم) (1)
__________
1) لا صرورة : ورجل صرور وصرورة : لم يحج قط ، وهو المعروف في الكلام ، وأصله من الصر الحبس والمنع.
ا ه (3 / 453) لسان العرب طبعة دار صادر بيروت.
ثجوا الابل : الثج سيلان دماء الهدى والاضاحي ، يقال : ثجه يثجه ثجا اه (1 / 207) النهاية.
(*) =

(5/44)


--------------------------------------------------------------------------------

(11984 -) يا أيها الناس أحلوا بعمرة إلامن كان معه هدي فانه قد دخلت العمرة في الحج إلى يوم القيامة.
(عد عن ابن عمر).
أحكام متفرقة من الاكمال (11985 -) الزاد والراحلة.
(ت حسن ق عن ابن عمر) أن رجلا قال : يا رسول الله ما يوجب الحج قال : فذكره.
(11986 -) السبيل إلى الحج الزاد والراحلة.
(الشافعي وابن جرير ق عن ابن عمر) (ابن جرير ق عن الحسن).
(11987 -) البلاغ الزاد والراحلة.
(طب وابن مردوية عن ابن عباس).
(11988 -) لو حج صغير حجة لكانت عليه حجة إذا بلغ إن استطاع إليه سبيلا ، ولو حج عبد حجة لكانة عليه حجة إذا عتق إن استطاع إليه سبيلا ، ولو حج أعرابي حجة لكانت عليه حجة إذا هاجر إن استطاع إليه سبيلا.
(عدق عن جابر).
__________
= وعجوا التكبير : العج : رفع الصوت بالتلبية ، وقد عج يعج عجا فهو
عاج وعجاج.
ا ه (1 / 184) النهاية.
ب.
(*)

(5/45)


--------------------------------------------------------------------------------

التمتع وفسح الحج (11989 -) لو أني استقبلت من أمري ما استدبرت ما اهديت ، ولو لا أن معي الهدي لاحللت.
(حم ق د عن جابر).
(11990 -) لو أني استقبلت من أمري ما استدبرت لم أسق الهدي وأجعلها عمرة فمن كان منكم ليس معه هدي فليحل وليجعلها عمرة.
(م د عن جابر) (1) الاكمال (11991 -) قد بلغني الذي قلتم وإني لابركم وأتقاكم ولو لا الهدي لحللت ولو استقبلت من أمري ما استدبرت ما أهديت.
(حب عن جابر).
(11992 -) أتتهموني وأنا أمين أهل السماء وأهل الارض أما إني
__________
1) رواه مسلم في صحيحه كتاب الحج - باب حجة النبي صلى الله عليه وسلم رقم (1218).
ورواه أبو داود كتاب الحج باب في افراد الحج رقم (1772).
ورواه ابن ماجه كتاب المناسك - باب حجه رسول الله صلى الله عليه وسلم رقم (3074) اه ص.
[ * ]

(5/46)


--------------------------------------------------------------------------------

لو استقبلت من أمري ما استدبرت ما كان الهدى إلا من مكة.
(طب عن جابر).
(11993 -) إذا خرجتم في حجة وعمرة فتمتعوا لكيلا تتكلوا ،
وأكرموا الخبز فان الله تعالى سخر لكم بركات السموات والارض.
(حل عن أبي هريرة).
(11994 -) من صام الايام في الحج ولم يجد هديا إذا استمتع فهو ما بين إحرام أحدكم إلى يوم عرفة فهو آخرهن.
(طب عن ابن عمر وعائشة معا).

(5/47)


--------------------------------------------------------------------------------

الفصل الرابع في الطواف والسعي (11995 -) من طاف بهذا البيت أسبوعا فأحصاه كان كعتق رقبة لا يضع قدما ويرفع أخري إلا حط عنه بها خطيئة وكتب له بها حسنة.
(ت ك ن عن ابن عمر).
(11996 -) من طاف بالبيت سبعا وهو لا يتكلم إلا سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حول ولا قوة إلا بالله محيت عنه عشر سيئات وكتبت له عشر حسنات ورفع له بها عشرة درجات ومن طاف بالبيت فتكلم وهو في تلك الحال خاض في الرحمة برجليه كخائض الماء برجليه.
(ه عن أبي هريرة) (1) (11997 -) طواف سبع لا لغو فيه يعدل عتق رقبة.
(عب عن عائشة).
__________
1) رواه ابن ماجه كتاب المناسك باب فضل الطواف رقم (2957).
قال في الزوائد : يدل على أن الحديث من الزوائد الا أنه ما تكلم على اسناده ، وقال السندي بعد ذكر ما تقدم : وذكر الدميري : ما يدل على أنه حديث غير محفوظ ا ه ص.
[ * ]

(5/48)


--------------------------------------------------------------------------------

(11998 -) طوافك بالبيت وبين الصفا والمروة يكفيك لحجتك وعمرتك.
(د عن عائشة).
(11999 -) من طاف بالبيت خمسين مرة خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه.
(ت عن ابن عباس).
(12000 -) من طاف بالبيت سبعا وصلى ركعتين كان كعتق رقبة.
(د عن ابن عمر).
(12001 -) إن الله تعالى يباهي بالطائفين.
(حل هب عن عائشة).
(12002 -) الطواف بالبيت صلاة ، ولكن أحل الله فيه المنطق فمن نطق فلا ينطق إلا بخير.
(طب حل هق ك عن ابن عباس).
(12003 -) الطوا ف حول البيت مثل الصلاة إلا أنكم تتكلمون فيه فمن تكلم فيه فلا يتكلم إلا بخير.
(ت ك هق عن ابن عباس).
(12004 -) الطواف صلاة فأقلوا فيها الكلام.
(طب عن ابن عباس).
(12005 -) إنما جعل الطواف بالبيت وبين الصفا والمروة ، ورمي الجمار لاقامة ذكر الله.
(د عن عائشة).
(12006 -) يا بني عبد مناف لا تمنعوا أحدا طاف بهذا البيت

(5/49)


--------------------------------------------------------------------------------

وصلى أية ساعة شاء من ليل أو نهار.
(حم 4 حب ك عن جبير ابن مطعم).
(12007 -) إذا أقيمت الصلاة فطوفي على بعيرك من وراء الناس.
(ن عن أم سلمة).
(12008 -) طوفي من وراء الناس وأنت راكبة.
(دن عن أم سلمة).
(12009 -) اكشفوا عن المناكب ، واسعوا في الطواف.
(خ دعن ابن شهاب) مرسلا.
(12010 -) اربطوا أوساطكم بأرديتكم ، وعليكم بالهرولة.
ه ك عن أبي سعيد) (1)
__________
1) رواه ابن ماجه : " بأزركم " كتاب المناسك.
باب الحج ما شيا.
رقم (2119).
قال في الزوائد : هذا اسناد ضعيف.
وقال الدميري : انفرد به المصنف وهو ضعيف منكر.
وأخرجه الحاكم في المستدرك (1 / 442) وقال صحيح الاسناد.
ص [ * ]

(5/50)


--------------------------------------------------------------------------------

الاكمال (12011 -) لما أسكن الله آدم البيت قال : إنك قد أعطيت كل عامل أجره فأعطني أجري ، فأوحى الله إليه أني قد غفرت لك إذا ظفت به ، قال : يا رب زدني قال : قد غفرت لمن طاف به من ولدك ، قال : يا رب زدني ، قال : قد غفرت لمن استغفروا له ، قال : فقام ابليس على المأزمين (1) فقال : يا رب جعلتني في دار الفناء وجعلت مصيري إلى النار ، وجعلت معي عدوي آدم وقد أعطيته فأعطني كما أعطيته ، قال : قد جعلتك تراه ولا يراك ، قال : يا رب زدني ؟ قال : قد جعلت قلبه مسكنا لك ، قال : يا رب زدني ؟ قال : قد جعلتك تجري منه مجري الدم ، قال : فقال آدم فقال : يا رب ، قد أعطيت إبليس فأعطني ، قال : قد جعلتك تهم بالحسنة ولا تعملها فأكتبها لك ، قال : يا رب
زدني ، قال : قد جعلتك تهم بالسيئة ولا تعملها فلا أكتبها عليك وأكتب لك مكانها حسنة ، قال : يا رب زدني ، قال : واحدة لي وواحدة بيني وبينك ، وأخرى لك فضل مني عليك : فأما التي لي تعبدني ولا تشرك
__________
1) المأزمين : والمأزم : كل طريق ضيق بين جبلين ، وموضع الحرب أيضا مأزم ، ومنه سمي الموضع الذي بين المشعر وبين عرفة مأزمين.
ا ه.
(5 / 1861).
الصحاح للجوهري.
ب.
[ * ]

(5/51)


--------------------------------------------------------------------------------

بي شيئا ، وأما التي بيني وبينك ، فمنك الدعاء ومني الاجابة ، وأما التي لك فانك تعمل الحسنة فأكتبها بعشرة أمثالها ، وأما فضل مني عليك فتستغفرني فأغفر لك وأنا الغفور الرحيم.
(الديلمي عن أبي سعيد).
(12012 -) ما رفع رجل قدما ولا وضعها يعني في الطواف إلا كتب له عشر حسنات وحط عنه عشر سيئات ورفع له عشر درجات (حم عن ابن عمر).
(12013 -) من طاف بالبيت سبعا وصلى خلف المقام ركعتين وشرب من ماء زمزم غفر الله له ذنوبه كلها بالغة ما بلغت.
(الديلمي وابن النجار عن جابر).
ولفظ الديلمي : أخرجه الله من ذنوبه كيوم ولدته أمه.
(12014 -) من طاف بهذا البيت أسبوعا يحصيه كتب له بكل خطوة حسنة ، وكفرت عنه سيئة ورفعت له درجة وكان له عدل عتق رقبة.
(ط حم طب ق هب عن ابن عمر).
(12015 -) من طاف بهذا البيت أسبوعا وصلى خلف مقام إبراهيم
ركعتين فهو عدل محمد.
(طب عن ابن عمرو) (1)
__________
(1) ذكر القارى في الموضوعات الصغرى رقم (345) أن هذا الحديث وأمثاله تعلقوا في ثبوته بمنام وسبهة مما لا يثبت الاحاديث النبوية (*) =

(5/52)


--------------------------------------------------------------------------------

(12016 -) من طا ف بالبيت سبعا وأحصاه وركع ركعتين كان له عدل (1) رقبة نفيسة من الرقاب.
(أبو الشيخ عن ابن عمر).
(12017 -) من طاف البيت أسبوعا لا يضع قدما ولا يرفع أخرى إلا حط الله تعالى عنه بها خطيئة ، وكتب له بها حسنة ، ورفع بها درجة (حب عن ابن عمر).
(12018 -) إن الله تعال ينزل في كل يوم مائة رحمة ستين منها على الطائفين بالبيت ، وعشرين على أهل مكة ، وعشرين على سائر الناس.
(خط عن ابن عباس).
(12019 -) ينزل الله تعالى في كل يوم عشرين ومائة رحمة ، ستون منها على الطائفين ، وأربعون للعاكفين حول البيت ، وعشرون منها للناظرين إلى البيت.
(طب عن ابن عباس).
(12020 -) ينزل الله تعالى في كل يوم مائة رحمة ، ستين منها على الطائفين بالبيت وعشرين على أهل مكة وعشرين على سائر الناس.
(هب عن ابن عباس).
__________
= بمثله ولكن العجلوني في كشف الخفاء عند حديث رقم (2525) لم يذكر : فهو عدل محمد.
وأطال العجلونى البحث في ذلك فراجعه إن شئت.
اه ص.
1) عدل : بالكسر والفتح بمعنى المثل اه (3 / 191) النهاية.
ب.
[ * ]

(5/53)


--------------------------------------------------------------------------------

ينزل ال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahmady.yoo7.com
 
كنز العمال
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احمد يوسف الخضمي :: القسم العام :: محاضرات-
انتقل الى: